لأخبار (نواكشوط) ـ قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي سيدي ولد سالم إنه لا علم لديه بانقسامات داخل حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، مشيرا إلى أن التموقع السياسي يبقى حقا للجميع.

جاء حديث ولد سالم خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة مساء اليوم، ردا على سؤال حول إعلان شخصيات من الحزب عن مساعي لتشكيل حزب جديد مرجعيته الرئيس محمد ولد الغزواني.

وأضاف ولد سالم إن بموريتانيا أكثر من مائة حزب سياسي بعضها أسسه منسحبون من أحزاب أخرى.

وانتقد الوزير ما اعتبره تضخيما إعلاميا لما يشاع عن استعدادات لتشكيل حزب جديد، لافتا إلى أنه مرحّب به.

وشدد ولد سالم على أن الحكومة غير معنية بهذا الموضوع وإن كان يهم أعضاءها كأفراد، داعيا إلى توجيه السؤال عنه إلى لجنة تسيير الحزب.

error

Enjoy this blog? Please spread the word :)